أخر تحديث : الثلاثاء 29 أغسطس 2017 - 2:12 مساءً

الرابور المغربي ” ديزي دروس ” يمتع اكثر من 10000 متفرج في حفل اختتام مهرجان دروبنا بخريبكة

هشام سكومة | بتاريخ 28 أغسطس, 2017

بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب 20 غشت، والتي تصادف هذه السنة الذكرى 64  وبدعم من المجمع الشريف للفوسفاط و المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ومجلس جهة بني ملال-خنيفرة، ومجلس جماعة خريبكة, أسدل ستار الدورة الثامنة لمهرجان دروبنا للموسيقى الشبابية مساء السبت 26غشت 2017 بساحة مولاي يوسف بخريبكة بحضور جماهيري فاق 10000 متفرج تطلب تعبئة أمنية كبيرة سهرت إلى غاية ساعات الأولى من صباح اليوم الموالي بالإضافة لشركة الحراسة الخاصة.

وشهدت الدورة 8 مشاركة فعالة لعدد من الفرق الموسيقية والفنية من أبرزها : الفنان “عمر سعد” و نجم الراي” سامي راي” و الرابور ” ديزي دروس ” مبدع أغنية ” فوق الشواية ” و ” SOW LOW ” و الفنان ”طارق لكراد” الفائز بدروبنا تالنت 2017 و فرقة ” ماركو طونو” …..وكانت من تنشيط كل من الفنان المسرحي زكرياء بنخلفية و المذيعة والاعلامية سارة فارس.

كما عرفت الدورة تنظيم مجموعة من الأنشطة الموازية أبرزها أربع ورشات تكوينية في مجالات البرايك دانس، التركيب الموسيقي، المونتاج فيديو، و لأول مرة في لإقليم ورشة في الباتوكادا  ( BATUCADA)، تحت إشراف محترفين في المهن الموسيقية .

واخدت هذه الدورة بعدا فكريا على غرار الدورة السابقة من خلال الندوة الرسمية لمهرجان دروبنا و التي أطرها أساتذة باحثين و أكاديميين، بالإضافة لفنانين، حول موضوع ” الموسيقى المغربية الإفريقية في خدمة التنوع الثقافي العالمي “.

وقد أكد المنظمون في تصريح لوسائل الإعلام أن الدورة 8  تميزت بفقرات متنوعة وخصبة تابعها أزيد من أربعة عشر ألف متفرج طيلة يومي المهرجان، الذين توافدوا بكثرة على منصة مولاي يوسف من كل مناطق الإقليم والمدن المجاورة … رغم سوء أحوال الطقس المفاجئة ، مبرزين طموح الدورات المقبلة لاستضافة كبار نجوم الموسيقى الشبابية، وذلك لجعل خريبكة تتحول إلى محطة راقية للإبداع والفن الموسيقي الذي يعبر بكل حرية عن أحلام وتطلعات الشباب الخريبكي والمغربي بشكل عام.

للأمانة فقط ، إن النجاح الباهر الذي يحققه مهرجان دروبنا دورة تلو دورة، من خلال عدد الجماهير الغفيرة التي تتابعه يرجع فيه الفضل، للهيئات و المؤسسات و لأشخاص، الذين رفعوا تحدي جعل هذا الموعد السنوي أجمل واجهة للموسيقى الشبابية بجهة بني ملال_خنيفرة، و نخص بالذكر الشريك الرسمي للمهرجان المجمع الشريف للفوسفاط، و المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ومجلس جهة بني ملال_خنيفرة، ومجلس جماعة خريبكة. ورجال الاعلام المحلي والوطني،و كذا الجماهير الوفية لهذا العرس الموسيقي.

أوسمة :