أخر تحديث : الخميس 13 يوليو 2017 - 11:59 صباحًا

80 طفلا يستفيدون من إعذار جماعي بمدينة خريبكة

هشام سكومة | بتاريخ 13 يوليو, 2017

نظمت جمعية الطفولة وقضايا الأسرة بخريبكة، صباح الأحد 09 يوليوز 2017 بمستوصف مولاي يوسف حملة إعذار جماعي، استفاد منها 80 طفلا.

وأشرف على الحملة طاقم طبي وأعضاء من المكتب الإقليمي للهيئة الوطنية للإسعاف والتدخل السريع، حيث قدمت للأطفال ألبسة خاصة بالمناسبة، وأدوية لمتابعة العلاج.

وقد انطلق العرس الطفولي الخيري بحفل حناء على إيقاعات ورقصات فرقة اعبيدات الرما، وزغاريد الأمهات اللواتي رددن مقاطع من الفلكلور المغربي، احتفاء بختان فلذات أكبادهن.

وصرحت إلهام البريني رئيسة الجمعية أن هذه الحملة أتت تتويجا لعمل كافة الأعضاء الذين انخرطوا في التحضير والاستعداد لهذا العمل الخيري، وانسجاما مع أهداف الجمعية التي تروم كل ما يهم الطفولة والأسرة المغربية، موجهة الشكر لكل من ترك بصمته وساهم ماديا أو معنويا في إسعاد هؤلاء الأطفال وذويهم.

واختتم هذا الحفل بتسليم شواهد تقديرية للهيئات المساهمة والطاقم الطبي والهيئة الوطنية للإسعاف والتدخل السريع، وأعضاء الجمعية والمتعاطفين معها.

لجنة التواصل بالجمعية

أوسمة :